التدخين السلبي: كيف تتجنب ملوثات الغلاف الجوي؟

التدخين السلبي: كيف تتجنب ملوثات الغلاف الجوي؟

إن التعرض للمواد السامة الموجودة في التدخين السلبي و ملوثات الغلاف الجوي و الهواء يمكن أن تسبب مرض الربو و السرطان وغيرها من المشاكل الصحية الخطيرة. لذلك فإنه من الضروري أن تقوم بمعرفة طبيعة الهواء الذي تتنفسه و أن تتخذ الخطوات العملية التي يجب اتخاذها من أجل تنقية الهواء. أنت لا تدخن لأنك تعرف و تعي مخاطر التدخين، و هذا أمر ممتاز، و لكن ماذا عن التدخين السلبي و ملوثات الجو؟ إن التدخين السلبي يسبب أو يساهم في الأصابة بالعديد من المشاكل الصحية المختلفة، بما في ذلك أمراض القلب و أمراض الرئة و أنواع مختلفة من السرطان. إن فهم ما هو التدخين السلبي، و اتخاذ الاجراءات الضرورية من أجل تنقية الجو و تجنب التدخين السلبي و ملوثات الغلاف الجوي تعتبر من العوامل المهمة من أجل حماية نفسك و الاشخاص الذين تحبهم من التدخين السلبي.

معرفة ما هو التدخين السلبي و ما هي الاجراءات التي يجب اتباعها لتنقية الجو و منع التدخين السلبي او الحد منه امر ضروري للحفاظ على صحة الجسم و الوقاية من العديد من الاصابة بالامراض الخطيرة

ما هو التدخين السلبي؟

التدخين السلبي الذي يُعرف أيضا بإسم دخان التبغ البيئي يشمل الدخان الذي يخرج مع زفير الشخص المُدخن (و هذا يُسمى دخان التيار الرئيسي)، و الدخان الذي ينتج مباشرة عن احتراق منتجات التبغ مثل السجائر و تبغ النرجيلة أو الأرجيلة (و هذا يُسمى الدخان الجانبي). إن الدخان الناتج عن التدخين السلبي يحتوي على الآلاف من المواد الكيميائية السامة، و هي تشمل ما يلي:

  • الأمونيا، و هي مادة تستخدم في منتجات التنظيف.
  • البوتان، و هي المادة المستخدمة في سائل ولاعات السجائر.
  • أول أكسيد الكربون، و هو الغاز الموجود في عوادم السيارات.
  • الكروم، و هي مادة مستخدمة في صناعة الصُّلب و التعدين.
  • السيانيد، و هي مادة مستخدمة في الأسلحة الكيميائية.
  • الفورمالدهيد، و هي مادة كيميائية صناعية.
  • الرصاص، و هو عبارة عن معدن سام.
  • البولونيوم، و هو عبارة عن مادة مُشعة.

التدخين السلبي يحتوي على العديد من المواد السامة الخطيرة مثل الامونيا و البوتان و اول اكسيد الكربون التي قد يؤدي استنشاقها الى الاصابة بالعديد من الامراض

إن جزيئات المواد السامة و الخطيرة الموجودة في الدخان السلبي يمكن أن تبقى معلقة في الهواء لساعات أو حتى لفترات أطول من ذلك. ان مصدر القلق و الخطورة لا يكمن في مجرد الدخان الموجود في الهواء فحسب، و إنما أيضا في بقايا هذا الدخان التي تعلق بشعر و ملابس المدخن، و كذلك الوسائد، و السجاد وغيرها من الأدوات و الأشياء (التي يُشار إليها أحيانا بأسم الدخان الثالث) و التي يمكن أن تشكل مخاطر كثيرة على الصحة خاصة بالنسبة للأطفال.

ما مدى خطورة التدخين السلبي و ملوثات الغلاف الجوي؟

إن التدخين السلبي و ملوثات الغلاف الجوي يمكن أن تسبب أو تساهم في الأصابة بالعديد من المشاكل الصحية الخطيرة، بما في ذلك:

التدخين السلبي يمكن ان يؤدي الى تفاقم امراض الرئة و الجهاز التنفسي مثل الربو  و انسداد الشعب الهوائية المزمن

  • أمراض القلب. إن التدخين السلبي يلحق العديد من الأضرار بالأوعية الدموية و يعيق حركة الدم في الدورة الدموية، مما يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب و الجلطات القلبية. و كما أظهرت دراسة حديثة فإن التدخين السلبي يزيد أيضا من خطر الوفاة المفاجئة للقلب.
  • السرطان. التدخين السلبي هو أحد عوامل الخطر المعروفة لسرطان الرئة. و بالإضافة إلى ذلك، يحتوي الدخان الناتج عن التدخين السلبي على مادة البنزين، و مما يزيد من احتمالات الإصابة بسرطان الدم.

التدخين السلبي يؤثر بصورة خاصة على الاطفال لأن المناعة لديهم تكون اضعف و تكون اجسامهم اكثر قابلية للتأثر.

إن التدخين السلبي ينطوي على مخاطر إضافية بالنسبة للأطفال، الذين يكونون أكثر عرضة و حساسية بشكل خاص لآثار التدخين السلبي. المشاكل الصحية بالنسبة للأطفال تشمل ما يلي:

  • انخفاض الوزن عند الولادة. إن التعرض للتدخين السلبي أثناء فترة الحمل يزيد من خطر انخفاض وزن الجنين عند الولادة. كما أن التدخين أثناء الحمل قد يؤدي إلى الولادة المبكرة و التي قد تسبب مشاكل صحية عديدة عند الاطفال مثل مرض التوحد و الاعاقات العصبية.
  • متلازمة الوفاة المفاجئة للرضيع (SIDS). إن التدخين السلبي يزيد من خطر حصول متلازمة الوفاة المفاجئة للطفل الرضيع.
  • الربو. التدخين السلبي يزيد من خطر الأصابة بالربو و أيضا من شدة اعراض الربو في مرحلة الطفولة.
  • الالتهابات. الأطفال الذين يعيشون مع المدخنين يكونون أكثر عرضة للأصابة بالتهاب الحلق و التهاب الشعب الهوائية و الالتهاب الرئوي و التهاب الأذن الوسطى.

يكون الاطفال اكثر عرضة للاصابة بالتهابات الحلق و التهابات الشعب الهوائية و الالتهابات عموما نتيجة التدخين السلبي

إن التدخين السلبي يسبب أيضا السعال المزمن و البلغم و الصفير أثناء التنفس، فضلا عن تهيج العين و الأنف.

كيف يمكن تجنب التدخين السلبي و ملوثات الغلاف الجوي؟

باستخدامك للتخطيط الصحيح، فإنه يمكنك التقليل من أو القضاء على التعرض للتدخين السلبي. تذكر أنه من حقك أنت و من تحب أن تتنفس الهواء النقي. يمكنك البدء باتخاذ هذه الخطوات السهلة و البسيطة من أجل وقاية الجهاز التنفسي و كافة أجهزة الجسم من التدخين السلبي و ملوثات الغلاف الجوي:

  • لا تسمح بالتدخين في منزلك. إذا رغب أحد في التدخين أثناء تواجده في منزلك، فاطلب منه القيام بذلك في الخارج. إن مكيفات الهواء و أنظمة التهوية لا تقوم بإزالة الدخان الناتج عن التدخين من الجو بشكل فعال.
  • لا تسمح بالتدخين في سيارتك. إذا رغب أحد الركاب بالدخان أثناء رحلتك على الطريق، قم بالتوقف في أقرب محطة للراحة و لإبقاء التدخين خارج السيارة.
  • العمل على أن يتم فرض قيود على التدخين في أماكن العمل. العديد من الدول أصبح لديها قوانين الآن لمنع التدخين في أماكن العمل.
  • قم باختيار المرافق و الأماكن الخالية من التدخين. و هذا ينطبق على مرافق رعاية الأطفال، فضلا عن المرافق الأخرى كأماكن التسوق و غيرها. قم اختيار فقط تلك التي لديها سياسة واضحة و صارمة في منع التدخين.
  • قم بدعم الأعمال التي لديها سياسات لمنع التدخين. قم باختيار المطاعم الخالية من التدخين. و عند السفر، قم بطلب غرف الفندق الخالية من التدخين. و قم بتعزيز سياسات “لا للتدخين” هذه عن طريق شكر الإدارة و تقديرها بسبب توفيرها للجو الصحي.

قم بدعم الانشطة و الاعمال التي تكافح و تمنع التدخين للحد من التدخين السلبي و آثاره

إذا كان شريك حياتك أو أحد أفراد أسرتك يقوم بالتدخين، فقم بتقديم الدعم و التشجيع له أو لها من أجل ترك التدخين و التوقف عنه. حينها سوف يتسنى لجميع أفراد العائلة جني الفوائد و الاستمتاع بجو خالي من الدخان و الملوثات.

شارك المعرفة




أضف تعليقاً

تسجيل الدخول مطلوب

يرجى تسجيل الدخول حتى تتمكن من إدراج تعليق.